الموسوعة المسيحية العربية ج2


بولس يقدم ذبائح القرابين

.

الذبيح أو الذبيحة ما يذبح ليقدم قرباناً للإله، وقد يكون ذلك لتكوين علاقة مودة مع الإله  أو لاستعادة هذه العلاقة أو للحفاظ عليها ، وترجع عادة تقديم الذبائح لله إلى فجر التاريخ البشري …… أما المسيحيون الآن ففي غنى عن هذه الذبائح لأن المسيح رُفع على الصليب ذبيحة طاهرة كاملة لأجلهم (عب 13: 11 و 12) إلا أنهم يقدمون ذبائح من صنف آخر تدل على شركتهم في المسيح، كالتسبيح وفعل الخير والتوزيع (عب 13: 15 و 16)… انتهى

.

هذه هي النغمة التي دائما نسمعها كلما تحدث المسيحيون عن الذبيح والفداء والخلاص فيقولون لا حاجة لنا للذبائح الحيوانية بعد موت المسيح  لكن عندما نقرأ في العهد الجديد، وتحديدا في كتاب أعمال الرسل،  نرى أن بولس كان لا يزال يقدم القرابين حتى بعد موت (ذبح) يسوع!

.

اع-21-25: أما الذين آمنوا من غير اليهود، فكتبنا إليهم برأينا، وهو أن يمتنعوا عن ذبائح الأصنام وعن الدم والحيوان المخنوق والزنى)). 26: فأخذ بولس الرجال الأربعة في الغد، فاطهر معهم ودخل الهيكل وأعلن الموعد الذي تنقضي فيه أيام الطهور حتى يقدم فيه القربان عن كل واحد منهم.

.

يقول القس تادرس يعقوب :- لكي يصالح بولس كنيسة أورشليم ويكسبهم ويدخل بهم تدريجيًا إلى المفاهيم الروحية العالية مارس بعض الطقوس الخاصة بالتطهير. وكما سبق فكتب: “صرت للذين بلا ناموس كأني بلا ناموس، مع إني تحت ناموس المسيح، لأربح الذين هم بلا ناموس” (1 كو 9: 21). وهكذا صار أيضًا للذين تحت الناموس كأنه تحت الناموس ليحرر المستعبدين للحرف لحساب المسيح… انتهى

.

لماذا استمر بولس في تقديم القرابين طالما أن المسيح  أكمل الذبيحة ؟

.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: