الموسوعة المسيحية العربية ج2


لا احد يقدر أن يرى رب المجد يسوع

يسوع معبود الكنيسة


لا احد يقدر أن يرى رب المجد يسوع

.

العقيدة المسيحية تؤمن بأن يسوع المسيح (الرب) بعد تجسده أصبح له طبيعة واحدة ، أي أن يسوع المسيح بعد تجسده صار اتحاد اللاهوت والناسوت في طبيعة واحدة بغير اختلاط ولا امتزاج ولا تغيير.

– بولس يقول عن رب المجد يسوع : له عدم الموت ساكنا في نور لا يدنى منه الذي لم يره احد من الناس {1تيموثاوس(1:17)(6:16)}.

لكن هذا يُناقضُ الأناجيل .

ناهيك عن ظهورات الرب في العهد القديم ابراهيم وموسى ومصارعته ليعقوب .

سفر اللاويين 9: 23
وَدَخَلَ مُوسَى وَهَارُونُ إِلَى خَيْمَةِ الاجْتِمَاعِ، ثُمَّ خَرَجَا وَبَارَكَا الشَّعْبَ، فَتَرَاءَى مَجْدُ الرَّبِّ لِكُلِّ الشَّعْبِ

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: